المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المحاضرة الحية العاشرة للمحاضرات 17و18 من مادة بحوث التسويق حصري من شمس الأمل



ملك زماني
04-17-2012, 09:06 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

منقول من تدارس من الأخت شمس الأمل بارك الله فيها وفيكم


هذا ملخص للمحاضرة الحيه العاشره ولخص فيها الدكتور المحاضرة 17-18





الملخص ..

المحاضرة السابعة عشر:
بحوث النمط الاستهلاكي:
يهدف التسويق بالدرجة الأولى إلى: 1- خدمة المستهلكين وتلبية حاجاتهم ورغباتهم الاستهلاكية الحالية والمستقبلية
2- المستهلك هو الركيزة الإستراتيجية للنظام التسويقي في المنظمة
تشمل بحوث النمط الاستهلاكي للمستهلكين المجالات التالية:
أولاً: تحليل النمط الاستهلاكي:
 تمكن هذه البحوث إدارة التسويق من تحقيق المزايا التالية:
‌أ. تمكين إدارة التسويق من معرفة معدلات البيع
 يساعد تحليل النمط الاستهلاكي على توفير المعلومات اللازمة لاتخاذ قرارات إستراتيجية
 الدخل الفردي كمحدد للنمط الاستهلاكي:
يعتبر الدخل الفردي من أهم العوامل المحددة للنمط الاستهلاكي.
الدخل الفردي يحدد:
أوضحت العديد من الدراسات العلاقة الوثيقة بين نمط الإنفاق الفردي والتغير في مستويات الدخل، يمكن إيجازها بما يلي:
• زيادة الإنفاق على الغذاء،
• زيادة الإنفاق على المسكن
• زيادة الإنفاق على الأمور الأخرى ( الترفيه، التعليم، الصحة .... الخ).
1. تعريف النية السلوكية: مهمه جدا جدا
تعرف النية السلوكية لأنها عبارة عن: حالة من الاستعداد لتصرف سلوكي محتمل، وبذلك فإن النية لا تعتبر سلوكاً وإنما استعداد ذهني لدى القرد للقيام بتصرف سلوكي.
تعتمد العلاقة بين النية والسلوك على عاملين رئيسيين هما:مهمه جدا جدا
1. تطابق المقياس المستخدم في قياس النية السلوكية مع السلوك الفعلي نفسه..
2. ثبات النية المنعقدة مع مرور الزمن وحتى لحظة حدوث التصرف السلوكي
3. بحوث النوايا:
1- شاع استعمال هذه الطريقة في العديد من السلع وخصوصاً السلع المعمرة،
2- إن بحوث النوايا تهدف إلى: التعرف على ما يمكن أن تكون عليه الأنماط السلوكية في المستقبل.
3- تستخدم بحوث النوايا في المراحل التي تكون فيها المؤسسة على وشك إدخال منتج جديد إلى السوق


المحاضرة الثامنة عشر:
التحليل الإحصائي:.
من أهم الأساليب الإحصائية الوصفية: { التكرار، الوسط الحسابي، المنوال، الوسيط، الانحراف المعياري، مقياس التشتت }.
• في حالة كون الدراسة ارتباطية، وتهدف إلى التعمق في دراسة الظاهرة، ووضع الفرضيات، وفحصها بشكل إحصائي فإن الباحث يلجأ إلى استخدام مقاييس الارتباط مثل { بيرسون، والانحدار، كما قد يستخدم بعض مقاييس الاختلاف مثل اختبار T Test }.
أنواع مقاييس النزعة المركزية:
1. الوسط الحسابي: وهو أكثر مقاييس النزعة المركزية استخداماً.
الوسط الحسابي = مجموع القيم ÷ عددها
2. الوسيط: هو العينة التي تقع في نصف مجموعة من العينات المرتبة ترتيباً تصاعدياً أو تنازلياً.
الوسيط = (ن + 1) ÷ 2
حيث ن = عدد عينات المجموعة.
ثانياً مقاييس التشتت:
• مقاييس النزعة المركزية تعطينا فكرة عن القيمة التي تتجمع حولها بقية القيم الأخرى في مجموعة من المشاهدات المأخوذة على ظاهرة ما.
• أما مقاييس التشتت فتوضح مدى تناثر أو تباعد قيم المجموعة عن بعضها البعض، فإذا كان التشتت بين القيم قليلاً فهذا دليل على تجانس هذه القيم والعكس صحيح.
مقاييس التشتت:
1. المدى:
1- يعتبر من أسهل الطرق لقياس التشتت
2- الفرق بين القيمتين الكبرى والصغرى.
3- ىيصلح المدى في حالة المشاهدات التي لا تضم قيماً متطرفة أو شاذة،
2. الانحراف المعياري: هو أكثر مقاييس التشتت شيوعاً.
الانحراف المعياري = الجذر التربيعي لمتوسط مربعات انحرافات القيم المختلفة عن متوسطها.
المدى الربعي: لأن المدى لا يصلح لقياس التشتت في حالة المشاهدات المحتوية على قيم متطرفة كان من الضروري إيجاد مقياس آخر لقياس التشتت في حالة هذا النوع من البيانات.
المدى الربعي = الربع الأعلى (Q3) – الربع الأدنى (Q1)

شمس الامل
04-17-2012, 05:19 PM
الله يحفظك يا خوي ملك زمان
واشكرك على حرصك على فائدة الجميع
بس انا ما نزلته هنا ابي الدكتور يتاكد منه وبعدين انزله
بس يالله لا احد ينزله لين اجمعه لكم في ملف واحد واكون متاكده من صحته
احترامي لكم

بندر العتيبي
04-17-2012, 05:24 PM
جزاك الله خير ابو عبدالله على النقل و كذلك شمس الأمل على مخلص المحاضرات

دوم وافي
04-17-2012, 08:32 PM
يعطيك العافيه ابو عبدالله
الله يجزاك الجنه شمس الامل